منتديات سودان تيم

منتديات سودان تيم ... لكم وبكم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 بأبي أنت وأمي (يا خاطــب الحـــور العــين)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هادي البكري
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 93
تاريخ التسجيل : 01/06/2011

مُساهمةموضوع: بأبي أنت وأمي (يا خاطــب الحـــور العــين)    الجمعة فبراير 24, 2012 10:18 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه
====
بأبي أنت وأمي (يا خاطــب الحـــور العــين)
---------
اخي الحبيب لله در أقوام أقبلوا بالقلوب على مقلبها، وأقاموا النفوس بين يدي مؤدبها، وسلموها إذا باعوها إلى صاحبها، وأحضروا الآخرة فنظروا إلى غائبها، وسهروا الليالي كأنهم وكلوا برعي كواكبها، ونادوا أنفسهم صبرا على نار حطبها، ومقتوا الدنيا فما مالوا إلى ملاعبها، واشتاقوا إلى لقاء حبيبهم فاستطالوا مدة المقام بها
فلنتامل هذا الحوار الرائع بين ام وابنها...، أم مشفقة علي ابنها بفطرة الامومة، وابن عرف الله فعبده بصدق واخلاص، شمر واستعد، وجد واجتهد، واخلص النية في عبادته، فاطمانت نفسه وصفت نيته، وسمت روحه وتاقت للقاء باريها
عن الأعمش قال: كان شاب من شباب أهل الكوفة من التابعين، ذبل من غير سقم، وانحنى من غير كبر، وقرحت الجبهة من السجود، وصار للدموع في خده اخدود، قال: فدخلت عليه والدته ليلة من الليالي
فقالت له: يا بني إن القليل من العمل الدائم لا يمل، خير من الكثير يمل، وإني أتخوف أن يكون الله قد رآك على وجه من وجوه عبادته، ثم يراك بعد هذه قد مللت وفترت فيمقتك، يا بني مالي أرى الناس يفرحون، وأراك حزينا لا تفرح، وأراهم يهدءون وينامون، وأراك صائما لا تأكل ولا تشرب
قال لها: يا والدتي أدني مني جزيت عني الحسنى، إني تفكرت في الموت، فرأيت الموت لا يترك الكبير ولا يرحم الصغير، يا أماه جزيت عني الحسنى، إن لابنك غدا في القبر نوما طويلا، وإن لابنك غدا في البرزخ لحبسا طويلا، وان لابنك غدا في البلى ذلا كثيرا، يا أماه إني أمرت بالسباق، وغاية السباق الجنة، أن بلغت الغاية فلحت، وإن قصرت عن الغاية هلكت، يا أماه إني في طلب منزل عسى أن ينفعني وينفعك يوما،
فانصرفت الام مثقلة بالالم والاشفاق، فرقدت فلما أصبحت أتت عبدالله بن مسعود صاحب النبي صلى الله عليه وسلم
فقالت: يا صاحب رسول الله أن لي ابنا قد ذبل من غير سقم، وانحنى من غير كبر، وقرحت جبهته من السجود، وصارت دموعه في خده اخدودا ! يا صاحب رسول الله إن الناس ينامون وابني لا يهدأ ولا ينام، والناس يأكلون وابني صائم لا يأكل ولا يشرب، ويفرح الناس ويضحكون وابني حزين لا يفرح ولا يضحك، وأنت رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قد جربت من الأمور مالم نجرب، ورأيت منها مالم نر، فهل لك أن تمشي معي لعلك ترى أثر ذلك عليه، فمشى معها فلما دخل إلى ابنها نظر إلى نور العبادة يتقد بين عينيه
فقال له: عبدالله بن مسعود بأبي أنت وأمي يا خاطب الحور العين، بأبي أنت وأمي يا طالب دار السلام، بأبي أنت وأمي يا من قد اشتاق إلى أبي القاسم صلى الله عليه وسلم وأصحابه
قال: فحدثني
قال: شعرت يا حبيبي انه من دخل النار جريحا لا يداوى جرحه أبدا وشعرت يا حبيبي انه من دخل النار كسيرا لا يجبر كسره أبدا حبيبي إن أهل النار منها يأكلون ومنها يشربون وفي أدراكها يتقلبون وبمقامع الحديد إلى قعرها يضربون ويردون فصعق الفتى صعقة خر مغشيا عليه
فأتت أمه فوضعت يدها على رأسه
ثم قالت: يا صاحب رسول الله إنما جئت بك إلى ابني لتعظه ولم أجئ بك لتقتله
فصب عبدالله بن مسعود رضي الله عنه على وجهه من الماء فأفاق
فقال له: يا هذا إن لنفسك عليك حقا ولبدنك عليك حقا فاعط كل ذي حق حقه
قال: يا صاحب رسول الله اما رأيت الخيل وهي في الميدان؟
قال: بلى قد رأيتها
قال: فأيها رأيت المبادر
قال: المضمر المخف
قال: فأنا أحب أن أضمر نفسي لعل الله يبلغ بي غاية المتقين
فقال له: وفقك الله وأرشدك
فيا لروعة المشهد، وعظمة الموقف، ويا لصدق العبادة ولذة الطاعة، ويا لثبات العقيدة وعلو الهمة وسمو الروح
أنت في موضع البعــــــيد قريب ... من منيب إلى رضــــــــاك يؤوب
تسمع الصـــــوت حـيث لايسمع ... الصوت ومن حيث مادعاك تجيب
ليس إلا بك النفوس تطــــــــيب ... يا شفاء السقام أنت الطــــــــبيب
كل وصل خـــــلاف وصــلك زور ... كل حب خـــــلاف حبك حـــــوب
من يرد من جنان وجـهك مرعى ... يلقه من لدنك مـــــرعى خصيب
أوحـوى قلبه المـــــــــــــحبة إلا ... وهو لا شك عندك المحـــــــبوب
أنت روح القــــــلوب أنت غناها ... بك تحيى وتستريح القـــــــــلوب
بك يدنو البعيد من كل أمــــــــر ... بك ينأى عن الذنوب القــــــريب
وفقني الله واياك اخي الحبيب، لطاعته وذكره وشكره والقيام بامره، وافاض علينا من فضله ورحمته، ما يبلغنا به منازل اهل التقوي واليقين، وغفر لي ولكم ولوالدي ووالديكم ولإخواني وأحبتي ولمن قرأ ودعا لي ولسائر المسلمين آمين ومعذرة احبتي ان اطلت عليكم فلكم العتبي حتي ابلغ منكم الرضا
====
اخوكم الهادي الفضل عبدالحميد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بأبي أنت وأمي (يا خاطــب الحـــور العــين)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سودان تيم :: القسم الإسلامي :: منتدى الفقه والحديث والفتوى-
انتقل الى: