منتديات سودان تيم

منتديات سودان تيم ... لكم وبكم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 أمة الكـــليم وأمة الحـــبيب عليهما الصلاة والسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هادي البكري
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 93
تاريخ التسجيل : 01/06/2011

مُساهمةموضوع: أمة الكـــليم وأمة الحـــبيب عليهما الصلاة والسلام   الخميس مارس 01, 2012 7:52 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه
===
أمة الكـــليم وأمة الحـــبيب عليهما الصلاة والسلام
--------
ان من كرم الله علي امة محمد عليه افضل الصلاة والسلام ان جعلها خير امة اخرجت للناس وجعلها امة مرحومة واصطفاها من بين الامم لتكون امة النبي الخاتم صاحب الشفاعة الكبري وشرفها بالقرآن الكريم الذي تكفل بحفظه وخصها بنعمة اكمال الدين واتمام النعمة ورضاه بالإسلام دينا لها
- عن نوف البكالي قال: انطلق موسى عليه السلام بوفادة بني إسرائيل فناجاه ربه فقال: إني أبسط لكم الأرض طهورا ومسجدا تصلون حيث أدركتكم الصلاة إلا في حمام أو مرحاض أو عند قبر واجعل السكينة في قلوبكم وإني أنزل عليكم التوراة تقرءونها على ظهر ألسنتكم رجالكم ونساؤكم وصبيانكم
قالوا: لا نصلي إلا في كنيسة ولا نجعل السكينة في قلوبنا نجعل لها تابوتا نحمل فيه ولا نقرأ كتابنا إلا نظرا
قال الله تعالى: (فسأكتبها للذين يتقون ويؤتون الزكاة والذين هم بآياتنا يؤمنون * الذين يتبعون الرسول النبي الأمي إلى قوله لعلكم تهتدون )
قال موسى عليه السلام: يا رب اجعلني نبيهم
قال: إن نبيهم منهم
قال: يا رب أخرني حتى تجعلني منهم
قال: إنك لن تدركهم
قال موسى: يا رب جئت بوفادة بني إسرائيل فكانت الوفادة لغيرهم
قال الله تعالى: (ومن قوم موسى أمة يهدون بالحق وبه يعدلون) فكان نوف البكالي يقول احمدوا ربكم الذي شهد غيبتكم وأخذ بسهمكم وجعل وفادة بني إسرائيل لكم
- عن الليث بن سعد عن القرظي عن نوف البكالى وكان يقرأ الكتب قال: إني لأجد أناسا من هذه الأمة في كتاب الله المنزل قوما يحتالون للدنيا بالدين ألسنتهم أحلى من العسل وقلوبهم أمر من الصبر يلبسون للناس مسوك الضأن وقولبهم قلوب الذئب يقول الرب تعالى: (فعلي تجترؤن وبي تغترون حلفت بنفسي لأبعثن عليهم فتنة تترك الحليم فيها حيران)
- وفي رواية باسناد صحيح عن كعب قال : اني لأجد نعت قوم يتعلمون بغير العمل ويتفقهون لغير العبادة ويطلبون الدنيا بعمل الآخرة ويلبسون جلود الضان وقلوبهم أمر من الصبر (فبي يغترون أو إياي يخادعون فحلفت بي لأتيحن لهم فتنة تترك الحليم فيها حيرانا)
- قال القرظي: تدبرتها في القرآن فإذا هم المنافقون (ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا) (ومن الناس من يعبد الله على حرف)
وقال: قتادة
قال موسى: يا رب أجد في الألواح أمة خير أمة أخرجت للناس يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر رب اجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب إني أجد في الألواح أمة هم الآخرون في الخلق السابقون في دخول الجنة رب اجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب إني أجد في الألواح أمة أناجيلهم في صدورهم يقرأونها وكان من قبلهم يقرأون كتابهم نظرا حتى إذا رفعوها لم يحفظوا شيئا ولم يعرفوه وان الله أعطاكم أيتها الأمة من الحفظ شيئا لم يعطه أحدا من الأمم قال: رب اجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب إني أجد في الألواح أمة يؤمنون بالكتاب الأول وبالكتاب الآخر ويقاتلون فصول الضلالة حتى يقاتلوا الأعور الكذاب فاجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب إني أجد في الألواح أمة صدقاتهم يأكلونها في بطونهم ويؤجرون عليها وكان من قبلهم إذا تصدق بصدقة فقبلت منه بعث الله عليها نارا فأكلتها وإن ردت عليه تركت فتأكلها السباع والطير وان الله أخذ صدقاتكم من غنيكم لفقيركم قال: رب فاجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب فإني أجد في الألواح أمة إذا هم أحدهم بحسنة ثم لم يعملها كتبت له حسنة فإن عملها كتبت له عشر أمثالها إلى سبعماية ضعف قال: رب اجعلهم أمتي
قال: تلك أمة أحمد
قال: رب إني أجد في السلام نبذ الألواح وقال: اللهم اجعلني من أمة أحمد
قال قتادة : فذكر لنا أن نبي الله موسى نبذ الألواح وقال : اللهم إذا فاجعلني من أمة أحمد
قال: فأعطي اثنتين لم يعطهما
قال: ( يا موسى إني اصطفيتك على الناس برسالاتي وبكلامي) الأعراف الآية 144
قال : فرضي نبي الله ثم أعطى الثانية (ومن قوم موسى أمة يهدون بالحق وبه يعدلون)
قال : فرضي نبي الله موسى كل الرضا
عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: سأل موسى ربه عز وجل عن ست خصال كان يظن أنها له خالصة والسابعة لم يكن موسى يحبها
قال يا رب: أي عبادك أتقى
قال: الذي يذكر ولا ينسى
قال: فأي عبادك أهدى
قال: الذي يتبع الهدى
قال: فأي عبادك أحكم
قال: الذي يحكم للناس كما يحكم لنفسه
قال: فأي عبادك أعلم
قال: عالم لا يشبع من العلم يجمع علم الناس إلى علمه عسى أن يجد كلمة تهديه إلى الهدى أو ترده عن ردي
قال: فأي عبادك أعز
قال: الذي إذا قدر غفر
قال: فأي عبادك أغنى
قال: الذي يرضى بما يؤتى
قال: فأي عبادك أفقر
قال: صاحب منقوص
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ليس الغنى عن ظهر إنما الغنى غنى النفس وإذا أراد الله بعبد خيرا جعل غناه في نفسه وتقاه في قلبه وإذا أراد بعبد شرا جعل فقره بين عينيه
قال ابن حبان: قوله صاحب منقوص يريد به منقوص حالته يستقل ما أوتى ويطلب الفضل
فالحمد لله علي نعمة الأسلام والحمد لله الذي جعلنا من امة محمد عليه الصلاة والسلام والحمد لله الذي هدانا الي كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله
اللهم اغفر لي ولوالدي ووالديهم ولإخواني وأحبتي ولمن قرأ ودعا لي ولسائر المسلمين آمين
=====
الهادي الفضل عبدالحميد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أمة الكـــليم وأمة الحـــبيب عليهما الصلاة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سودان تيم :: القسم الإسلامي :: منتدى الفقه والحديث والفتوى-
انتقل الى: