منتديات سودان تيم

منتديات سودان تيم ... لكم وبكم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 سجــــــــود السهــو وكــــيفيته (1-2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هادي البكري
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 93
تاريخ التسجيل : 01/06/2011

مُساهمةموضوع: سجــــــــود السهــو وكــــيفيته (1-2)   الأربعاء أبريل 11, 2012 10:08 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه
=====
سجـــود السهــو وكــــيفيته (1-2)
=============
تعــــــــريفه :
====
- لغة:
السجود : هو الخضوع، والسهو : هو ترك الشيء ( الذهول عنه ) من غير علم بحيث لو نبه إليه بأدنى تنبيه لتنبه (أما النسيان فهو : ترك شيء من غير علم ولا يتنبه له بأدنى تنبيه)
- وفقها:
هو سجدتان بعدهما تشهد بدون صلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ولا دعاء وإن فعلها قبل السلام سمي قبليا وإن فعله بعد السلام سمي بعديا وذلك بحسب سببه
حكــــــمه:
===
1 – سنة:
بالنسبة للإمام وللمنفرد وللمأموم المسبوق الذي قام يقضي صلاته بعد سلام إمامه وسها فيها سواء كان قبليا أم بعديا على القول المشهور من المذهب (وقيل : القبلي واجب) إلا إن كان سببه نقص ثلاث سنن من سنن الصلاة فيكون حكمه واجبا ودليله حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا شك أحدكم في صلاته فليلق الشك وليبن على اليقين فإذا استيقن التمام سجد سجدتين فإن كانت صلاته تامة كانت الركعة نافلة والسجدتان وإن كانت ناقصة كانت الركعة تماما لصلاته وكانت السجدتان مرغمتي الشيطان " (أبو داود) . ولا يتعدد سجود السهو بتعدد أسبابه وإنما يكفي لكل الأسباب سجود سهو واحد وإذا اجتمع في الصلاة أسباب سجود قبلي وأسباب سجود بعدي فيكفي سجود قبلي واحد
2 - واجب :
آ - بالنسبة للمأموم إذا سجد إمامه للمتابعة وإن لم يدرك مع إمامه أسبابه فإذا لم يتابعه به بطلت صلاته . أما بالنسبة لسهو نفسه إن حصل حال الاقتداء تحمله عنه إمامه لحديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ليس على من خلف الإمام سهو فإن سها الإمام فعليه وعلى من خلفه سهو " (الدار قطني) ولحديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الإمام ضامن والمؤذن موتمن اللهم ارشد الأئمة واغفر للمؤذنين " (أبو داود)
ب - بالنسبة للمسبوق إن أدرك مع إمامه ركعة كاملة فأكثر يسجد معه القبلي قبل قضاء ما عليه ويسجد البعدي بعد انتهاء قضاء ما عليه
3 - مبطل للصلاة:
إن سجد المسبوق مع إمامه الذي أدرك معه ركعة فأكثر سجود السهو البعدي قبل قضاء ما عليه وكذلك إن سجد المسبوق الذي لم يدرك مع إمامه ركعة كاملة سجود سهو قبلي أو بعدي مع إمامه يبطل الصلاة
أركانه :
====
سجدتان بينهما جلسة سواء كان قبليا أو بعديا
واجباته:
====
1 – البعدي:
آ - النية : وهي واجبة وجوبا شرطيا ( أي يلزم من عدمها عدمه )
ب - السلام : وهو واجب وجوبا غير شرطي أي إذا لم يسلم فالصلاة صحيحة
2 – القبلي:
لا سلام له لأن بعده سلام الصلاة ولا حاجة لنية لكونه جزءا من الصلاة فنيتها نيته ما لم يؤخره إلى بعد السلام فعندها يحتاج إلى نية وسلام
سننه : سواء كان قبليا أم بعدي:
=================
1 - تكبيرة للهوي للسجود
2 - تكبيرة للرفع من السجود
3 - التشهد بعده بدون صلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ولا دعاء
4 - إن كان بعديا سن الجهر بالسلام منه .
حكم نقل سجود السهو من محل:
=================
1 - يحرم نقل سجود السهو البعدي إلى قبل السلام عمدا وإذا فعل فالصلاة صحيحة مع الإثم
2 - يكره نقل سجود السهو القبلي إلى بعد السلام عمدا مع صحة الصلاة
أما إن كان النقل سواء كان تقديما أو تأخيرا بغير عمد فلا حرمة ولا كراهة
سقوط سجود السهو وحكم تركه:
=================
آ - السجود البعدي :
لا يسقط مهما طال الزمن ولا تبطل الصلاة بتركه سواء كان عمدا أم سهوا وبإمكانه تأديته متى ذكره ومتى شاء ولو في وقت نهي ما لم يكن في صلاة فلا يقطعها لأدائه وإنما يتم صلاته ثم يؤديه (لأنه شرع لترغيم أنف الشيطان وترغيمه لا يقيد بوقت )
ب - السجود القبلي :
1 - يسقط إن طال الفصل بين الصلاة وبين تذكر السجود المتروك أو خرج من المسجد سواء كان الترك عمدا أم سهوا ولا تبطل الصلاة بتركه إذا كان سببه نقص سنتين خفيفتين أو سنة واحدة مؤكدة من سنن الصلاة .
أما إن قرب الفصل ولم يخرج بعد من المسجد سن له الإتيان بها (لأنه شرع لجبر الصلاة والجابر حقه أن يتصل بالمجبور أو يتأخر عنه قليلا )
2 - إن كان سببه نقص ثلاث سنن من سنن الصلاة فتبطل الصلاة إن ترك عمدا سواء طال الفصل أم قصر وإن كان الترك سهوا ولم يطل الفصل عرفا ولم يأت بمناف للصلاة بعد السلام أتى به أما إن طال الفصل بطلت الصلاة
ومن ترتب عليه سجود قبلي غير مبطل للصلاة فتركه أو سجود بعدي فتركه وأعاد الصلاة فإن صلاته هذه لا تجزئ عن ذاك السجود لأنه ترتب في الذمة وورد أن ترقيع الصلاة بالسجود أولى من إبطالها وإعادتها
أسباب سجود السهو :
===========
آ - أسباب سجود السهو القبلي :
------------------------------
- نقص سنة مؤكدة داخلة في الصلاة سهوا يقينا أو شكا أي يشترط لسجود السهو لتركها ثلاثة شروط :
1 - أن تكون مؤكدة والسنن المؤكدة في الصلاة ثمانية : الإسرار والجهر وقراءة السورة في الفرض والتشهد الأول والأخير وتكبيرات الانتقال والتسميع والجلوس بقدر التشهد . ويستثنى منها الإسرار إن ترك وأبدل بالجهر فلا يجبر بسجود قبلي بل بسجود بعدي لأن الجهر يعد زيادة لا نقصانا وكذلك إذا ترك الجهر وأبدل بأعلى السر ( إسماع نفسه ) فلا حاجة لجبره بسجود سهو لا قبلي ولا بعدي أما إذا ترك أصلا واكتفي بحركة اللسان فقط الذي هو أدنى السر كان ذلك نقصا واحتيج لجبره بسجود سهو قبلي
أما إذا كانت السنة المتروكة غير مؤكدة فلا حاجة لجبره بسجود سهو كترك تكبيرة واحدة للهوي للركوع أو السجود أو كترك مندوب كالقنوت في الصبح فإذا جبرها بسجود قبلي بطلت صلاته لكونه زاد فيها ما ليس منها أما إن سجد بعد السلام فإنها لا تبطل الصلاة لكونه زاد زيادة خارجة عن الصلاة
2 - أن تكون السنة المؤكدة المتروكة داخلة في الصلاة فإذا سجد سجودا قبليا لغير داخلة في الصلاة كترك الإقامة أو السترة تبطل الصلاة
3 - أن يكون الترك سهوا فإن كان الترك عمدا فهناك خلاف بين الفقهاء في بطلان الصلاة وعدمه
- نقص سنتين غير مؤكدتين داخلتين في الصلاة يقينا أو شكا سهوا أما إن كان الترك عمدا ففي صحة صلاته وبطلانها خلاف
أما إذا كان النقص أكثر من سنتين فإن كان عمدا فالصلاة باطلة وإن كان سهوا فسجود السهو واجب لجبرها
- اجتماع نقص سنة ولو غير مؤكدة مع زيادة في الصلاة يقينا أو شكا سهوا يسجد لهما سجودا قبليا ترجيحا لجانب النقص على الزيادة كمن ترك تكبيرة وقام لركعة خامسة في صلاة رباعية
ب - أسباب سجود السهو البعدي :
-------------------------------
هي الزيادة القليلة يقينا أو شكا سهوا سواء كانت الزيادة من جنس الصلاة أم من غير جنس الصلاة ما لم تكثر هذه الزيادة أو تتعمد فعندها تبطل الصلاة .
- الزيادة التي ليست من جنس الصلاة :
آ - الأفعال والأقوال الجائزة أو المندوبة في الصلاة : إذا فعلها لا تحتاج إلى جبرها لسجود سهو كالالتفات في الصلاة وحك الجسد وإصلاح السترة أو الرداء والمشي نحو صفين لسد الفرجة أو حمد عاطس أو مبشر بما يسره أو إدارة الإمام المؤتم من يساره إلى يمينه روي عن معاوية بن الحكم رضي الله عنه أنه شمت العاطس في الصلاة خلف النبي صلى الله عليه وسلم فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : " إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس " ولم يأمره بالسجود
ب - الأفعال القليلة التي عمدها يبطل الصلاة : إذا فعلت سهوا جبر سهوها بسجود السهو كالأكل أو الكلام اليسير سهوا وابتلاع شيء من الخارج من القيء والقلس سهوا إن قل الخارج منها وكان طاهرا ( لم يتغير ) وإذا لم يبتلع شيئا فلا يحتاج لجبره بسجود السهو لكونه فعلا يسيرا جدا أما إن كثر الخارج منهما أو كان نجسا ( متغيرا ) أو ابتلع شيئا منه عمدا بطلت الصلاة
- الزيادة التي من جنس الصلاة :
آ - الزيادة في الأقوال المسنونة : ليست بحاجة لجبرها بسجود السهو سواء زيدت عمدا أو سهوا إلا أنه يكره تعمدها كقراءة سورة في أخيرتي الفرض أو الخروج من سورة إلى أخرى في أوليتي الفرض أو الإتيان بيسير الجهر ( إسماع من يليه ) في صلاة سرية أو بأعلى السر ( إسماع نفسه ) في صلاة جهرية أو إعادة سورة ( غير الفاتحة ) من أجل الإتيان بسنيتها بعد أن كان قرأها على غير سنيتها كأن قرأها سرا وكانت سنيتها جهرا أو بالعكس
ب - الزيادة في الفرائض القولية : تجبر بسجود السهو سواء زيدت عمدا أو سهوا كمن أعاد قراءة الفاتحة للإتيان بها على سنيتها من جهر أو إسرار أو كررها سهوا أو ترك الإسرار فيها
ج - الزيادة في الأفعال: تجبر بسجود السهو كزيادة ركن فعلي أو زيادة ركعة أو ركعتين سهوا يقينا أو شكا أما إن كانت الزيادة عمدا بطلت الصلاة
ومن الأمثلة على الزيادة في الأفعال :
===================
1 - من شك في عدد الركعات هل صلى ثلاثا أم أربعا مثلا يبني على اليقين ويأتي بركعة رابعة ويسجد بعد السلام لاحتمال الزيادة لحديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم وفيه : " . . وإذا شك أحدكم في صلاته فليتحر الصواب . فليتم عليه . ثم ليسجد سجدتين " رواه مسلم وفي رواية للبخاري : ( بعد التسليم )
2 - من شك في عدد السجدات هل سجدة واحدة أم اثنتين يبني على اليقين ويأتي بما شك فيه ويسجد بعد السلام
3 - من شك هل هو في الصلاة الشفع أم الوتر فإنه يجعل ما هو فيه شفعا ويأتي بركعة وترا ويسجد بعد السلام
أما من كثر شكه بحيث صار يعتريه الشك كل يوم ولو لمرة واحدة وجب عليه الإعراض عنه وأن يبني على التمام وجوبا ويسجد للسهو إذ لا دواء لهذا الشك إلا الإعراض عنه . وأما من كثر سهوه بحيث يعتريه كل يوم ولو لمرة فيصلح صلاته إن أمكنه الإصلاح وإلا فلا يصلح ولا يسجد للسهو . ومثال ذلك : كمن سها عن سجدة في ركعة أولى وقام إلى الثانية ثم تذكر قبل عقد ركوع الثانية أنه ترك سجدة من الأولى فيعود الجلوس ليأتي بها ثم يقوم ويعيد القراءة وجوبا أما إن لم يمكنه الإصلاح كأن كان عقد ركوع الركعة الثانية انقلبت الثانية أولى ولا سجود سهو في الحالتين
4 - السهو في النفل كمن قام إلى الركعة الثالثة ساهيا ثم تذكر أنها ثالثة قبل أن يعقد ركوعها يرجع إلى الجلوس ويتم صلاته ثم يسجد للسهو بعد السلام أما إن كان تذكره بعد عقد ركوع الثالثة ( أي بعد رفع رأسه منها ) أتم أربعا وجوبا إلى في الفجر والعيدين والكسوف والاستسقاء لأن مثل هذه الزيادة يبطلها . ويرجع وجوبا في قيامه للخامسة في النفل ولو كان عقدها ( فإن لم يرجع بطلت الصلاة ) ويسجد قبل السلام سواء أتم رابعة أو رجع من الخامسة لنقص السلام في محله
اللهم اغفر لي ولولدي ووالديهم ولأخواني واحبتي ولكل ذي رحم وقرابة ولمن قرأ وتدبر ولمن جلس في مجلس ذكر فذكرني ودعا لي ولسائر المسلمين
=====
الهادي الفضل عبدالحميد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هادي البكري
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 93
تاريخ التسجيل : 01/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: سجــــــــود السهــو وكــــيفيته (1-2)   الأربعاء أبريل 11, 2012 10:09 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه
=====
سجـــود السهــو وكــــيفيته (2)
----------
إصلاح الصلاة في حالة النقص :
=================
أولا - ترك النية أو تكبيرة الإحرام : لا إصلاح للصلاة في هذه الحالة سواء كان الترك عمدا أم سهوا لأن صلاته لا تنعقد أصلا
ثانيا - ترك أي ركن من أركان الصلاة عدا السلام : إن كان الترك عمدا بطلت الصلاة سواء طال الفصل على الترك أم قصر أما إن كان الترك سهوا فهناك تفصيل :
آ - تذكر الركن الناقص قبل السلام معتقدا الكمال :
---------
1 - التذكر قبل عقد ركوع الركعة التالية لركعة النقص : تدارك النقص وسجد للسهو بعد سلام للزيادة فإن كان الركن الناقص ركوعا رجع إلى القيام وندب قراءة شيء من القرآن غير الفاتحة ليكون ركوعه عقب قراءة ثم ينحني للركوع
وإن كان الركن الناقص الرفع من الركوع رجع محدودبا حتى يصل للركوع ثم يرفع منه بنيته
وإن كان الركن الناقص سجدة يجلس ليأتي بها من جلوس
وإن كان المتروك الفاتحة ينتصب قائما ويقرأها ثم يتم الركعة
2 - التذكر بعد عقد ركوع الركعة ( 1 ) التالية لركعة النقص : فات تدارك النقص وأصبحت الركعة التالية أولى وسجد للسهو إما قبل السلام أو بعده حسب الركعة الواقع فيها النقص فإن كان النقص في الأولى والتذكر بالنقص بعد عقد الركعة الثانية صارت الثانية أولى وبطلت الأولى وسجد للسهو بعد السلام للزيادة . وإن كان النقص في الثانية والتذكر بعد عقد ركوع الثالثة صارت الثالثة ثانية ويأتي بركعتين يقرأ فيهما الفاتحة فقط ( إن كانت الصلاة رباعية ) ويسجد للسهو قبل السلام لاجتماع نقص السورة في الثالثة التي أصبحت ثانية مع الزيادة وهي الركعة الملغاة
ب - تذكر الركن الناقص بعد السلام معتقدا الكمال :
-----------
1 - إن طال الفصل بطلت الصلاة أي إن تذكر النقص بعد السلام بزمن طويل عرفا أو بعد خروجه من المسجد بطلت صلاته
2 - إن قصر الفصل فات تدارك الركن الناقص وبنى على ما معه من الركعات الصحاح وألغى ركعة النقص وأتى بركعة كاملة عوضا عنها ويكون ذلك بإحرام بنية إكمال الصلاة وتكبيرة الإحرام ويندب رفع اليدين عند تكبيرة الإحرام ( واجب وجوبا غير شرطي أي إذا ترك لا تبطل الصلاة ) فإن كان جالسا كبر من جلوسه وقام للإتمام أما إن كان قائما جلس ليأتي به من جلوس لأن حركته للقيام قبله لم تكن مقصودة لإتمام صلاته .
_________
( 1 ) ويعقد ركوع الركعة المفوت لتدارك الركن الناقص برفع الرأس من الركوع معتدلا مطمئنا باستثناء ما يلي :
- إذا كان الركن الناقص ركوعا فيفوت تداركه بمجرد الانحناء للركوع في الركعة التالية وإن لم يطمئن في انحنائه بعد
اللهم اغفر لي ولولدي ووالديهم ولأخواني واحبتي ولكل ذي رحم وقرابة ولمن قرأ وتدبر ولمن جلس في مجلس ذكر فذكرني ودعا لي ولسائر المسلمين
=====
الهادي الفضل عبدالحميد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سجــــــــود السهــو وكــــيفيته (1-2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سودان تيم :: القسم الإسلامي :: منتدى الفقه والحديث والفتوى-
انتقل الى: